4 أخطاء في تجديد المنزل لفصل الشّتاء عليك تجنّبها!

عادةً ما تتّسم التجديدات الخارجية للمنزل ببعض التعقيدات على نحو خاص خلال فصل الشتاء، وقد يكون ذلك لاحتمالية أن تكون الأرض في موقع البناء رطبة أو زلقة، كما تؤثر مجموعة من العوامل الأخرى مثل الطقس العاصف، أو درجات الحرارة المتجمدة، أو وجود خطط متعلقة بالسفر أو العطلات وما شابه من ظروف قد تسبب التأخر في الانتهاء من إعادة التجديد في الوقت الذي قد حددته مسبقاً أو خططت له.

حتى تستعد على أفضل نحو لتجديدات المنزل في فصل الشتاء، نقدم لك الأخطاء الأكثر شيوعاً التي يقوم بها أصحاب المنازل حتى تتجنبها عندما تبدأ في تجديد منزلك، وهي:

  • اختيار المواد والمعدات الخطأ
    يجدر الانتباه لأن ليس جميع المواد قابلة لتحمل درجات الحرارة المتجمدة او الظروف الثلجية، لذا فإنه من الضروري اختيار المواد التي ستقاوم الظروف الجوية السيئة، كما ينبغي الانتباه لأن المواد المانعة للتسرب للنوافذ البلاستيكية قد لا تلتصق وأن الأخشاب قد تتمدد عندما تتجمد!
  • عدم الالتفات إلى مخاطر السلامة الكهربائية
    يعتبر العمل بالكهرباء في الشتاء أمرًا خطيرًا في حالة تساقط الثلوج بغزارة مؤخرًا؛ حيث يمكن أن تتعطل الدوائر والصمامات عندما تتضرر الأسلاك غير المعزولة بسبب انخفاض درجات الحرارة، كما تتسبب العواصف الثلجية في انقطاع التيار الكهربائي مما قد يمنع اكتمال العمل.
  • البدء بمشروع التجديد في وقت غير مناسب من العام
    قد يكون تجديد المنزل داخلياً أمر سهل في فصل الشتاء؛ بسبب إمكانية التحكم في المناخ، ولكن بالنسبة للمشاريع الخارجية مثل إضافة منزل أو سقف جديد، فيفضل تأجيلها حتى تكون درجات الحرارة دافئة؛ لصعوبة حفر الأرض المتجمدة أو صب الخرسانة في درجات الحرارة الباردة، بالإضافة لصعوبة العمل على الأسطح أثناء الطقس السيئ، ومن المعروف أن الأسقف زلقة بطبيعتها، وفي حال الجو الماطر أو تساقط الثلوج فإن بناء الأسقف بالتأكيد خطير جداً.

عدم أخذ الثلج والجليد بعين الاعتبار
لا ينبغي التقليل من شأن تأثير عوامل الثلج والجليد والحرارة المنخفضة على مشاريع البناء؛ فهذه العوامل تسبب العديد من المشاكل من بينها تكوين أسطح ملساء يمكن أن تسبب الانزلاق والسقوط، ويمكن أن يسقط الجليد من الأسطح والسقالات ويؤذي العمال عندما يكونون في الهواء الطلق، كما يمكن أن تزيد درجات الحرارة الجليدية من خطر الإصابات المرتبطة بالبرد مثل انخفاض حرارة الجسم وقضمة الصقيع، ولكن لا يعني ذلك عدم تنفيذ أعمال تجديد في الشتاء وإنما حاول التخطيط لجدول العمل بما يتناسب مع حالة الطقس.